تقرير عن مسلسل "فاطمة" أو "ماذنب فاطمة غول"

مسلسل " ماذنب فاطمه غول "




قصة المسلسل : القصة الحقيقية التي أخذ منها مسلسل «ما ذنب فاطمة غول» أُنتجت في فيلم سينمائي سنة 1986. ويتناول العمل الثغرة في القانون التركي التي تسمح لمرتكب جريمة الاغتصاب بالنجاة من عقوبة السجن، وذلك بزواجه من الضحية لمدة سنة كاملة، وفي حال تمّ الانفصال خلال هذه السنة، يعود المغتصب إلى سجن ويعاقب بتهمة الاغتصاب.
وتجسّد برين سات دور فاطمة غول بطلة المسلسل، وهي فتاة تعيش في منطقة ساحلية في تركيا مع عائلة شقيقها رحمي، الرجل الطيب الحنون الضعيف الشخصية، وطفله وزوجته مقدس المرأة المتسلّطة المسيطرة على زوجها. أما البطل كريم فيعاني عقدة نفسية منذ أن هجره والده وانتحار والدته. وقد عاش مع قريبته مريم الحنون التي يحبّها الجميع.
فاطمة غول، أي برين سات، الفتاة الفقيرة حلمت أن تتزوّج من الشاب مصطفى الذي كانت تحبه، لكن القدر لعب ضدها بعد أن اغتصبها أربعة شبان. فيتركها حبيبها وتتزوج كريم أحد هؤلاء الشبان الأربعة. وتستاء فاطمة غول عندما تجدها مربية كريم، ملقاة على الأرض بعد حادثة الاغتصاب. فتنقلها إلى المستشفى لتعيش فاطمة تأثير هذه الجريمة التي ارتكبها كل من: سليم وأردوغان وفورال وكريم مع ندمه الكبير على ما قام به. وجاء القرار بزواج فاطمة من كريم تحت ضغط من زوجة أخيها التي كانت تسيطر عليها وعلى أخيها

صور ابطال المسلسل





Aucun commentaire

Fourni par Blogger.